آخر الأخبار :

ثلثين تحمل محمد السادس مسؤولية فضيحة "اوراق بنما"

بعد انفجار فضيحة تسريبات "اوراق بنما " التي اظهرت شخصيات دولية في جميع الميادين فتحت شركات وهمية في الملاذات الضريبية للتهرب من اداء الضرائب وتهريب الاموال خارج بلدانها قام موقع "ينايري" بإجراء استطلاع لزواره حول مدى إحساسهم بمسؤولية الملك محمد السادس في هاته التسريبات التي ذكر فيها برفقة سكرتيره الخاص منير الماجدي . وقد كان الاستطلاع على الشكل التالي والذي شارك فيه 454:
من تعتقده المسؤول في موضوع تورط القصر الملكي المغربي في تسريبات "اوراق بنما"؟
1_ منير الماجدي .
2_ محمد السادس .
3_ محمد السادس ومنير الماجدي .
4_ مكتب الصرف .
5_ لااحد .
وقد كانت النتيجة غير متوقعة حيث حمل 42.37 في المائة من المشاركين ملك المغرب محمد السادس لوحده مسؤولية تورط القصر الملكي في هاته الفضيحة الدولية .
بينما إعتبر 29.96 في المائة أن محمد السادس متورط مع سكرتيره الخاص منير الماجدي بالتساوي في فتح شركات وهمية مشبوهة .
اما 15.16 في المائة فقد رات ان منير الماجدي هو المسؤول الوحيد عن تورط القصر الملكي . في حين اعتبر 2.86 في المائة ان المكتب المغرب للصرف الذي يراقب خروج العملة من البلد هو المسؤول الاول .
8.81 في المائة رأت الا أحد من المذكورين الاربعة متورط في قضية اهتز لها العالم والراي العام المغربي .
من خلال هذا الاستطلاع الحر والنزيه يتبين ان قرابة الثلثين من المشاركين يعتقدون أن الملك محمد السادس له مسؤولية كاملة او مناصفة في واحد من الفضائح التي اجمعت الطبقة السياسية في معظمها ومعها الاعلام الموجه على دفن الرؤوس في الرمال كأن الشئ لم يكن والتزمت الصمت المباح مع أن الدستور المرقع سنة 2011 يقر بضرورة ربط المسؤولية بالمحاسبة بدون استثناء احد .
والمثير في الفضيحة ان محامي القصرالمتهم وحده من اصدر بلاغا ينفي فيه وقوع اي تجاوز للقانون بينما صمتت كل الاجهزة الرقابية والمعنية في مثل هاته القضايا من فتح تحقيق نزيه .





نشر الخبر :
نشر الخبر : موقع ينايري
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية،.