آخر الأخبار :

محاولة انقلابية بأكبر سجون المغرب تواجه بالرصاص الحي

ذكر شهود عيان أن مجموعة كبيرة من سجناء مركب عكاشة بالدار البيضاء المغربية نفذوا تمردا قرابة منتصف ليل يوم الخميس واقتحموا عددا من مكاتب السجن واشعلوا النيران فيها قبل ان تتدخل مختلف عناصر الامن مستعملة الرصاص الحي . وقد تطلب التمرد 5 ساعات من المواجهة المباشرة بين السجناء والبوليس لتطويق العصيان الذي دفع عشرات الساكنة المجاورة للتجمهر امام بوابته خاصة اسر المسجونين في محاولة لمعرفة مصير ذويها . وقدر مصدر من عين المكان عدد السجناء الجرحى والمنقولين للمستشفى ب 40 شخصا كحصيلة اولية .
وفور أخماد التمرد اصدرت مندوبية السجون بلاغا قالت فيه إن سجناء عمدوا إلى إحراق بعض الأفرشة من أجل إحداث دخان، والعمل على دفع الموظفين إلى التدخل، وذلك بهدف مهاجمتهم والخروج إلى خارج المعقل، كما حاولوا فتح الباب الخشبي لمكان إيداع الأسلحة إلا أنهم فشلوا في الوصول إليها بعد أن لم يستطيعوا كسر الشبكة الحديدية للباب. وبعد خروجهم إلى خارج المعقل، قام هؤلاء السجناء بإضرام النار وتكسير حافلة لنقل السجناء، ورشق بعض الموظفين الذين أصيبوا بجروح خفيفة.
الا ان مصدر حقوقي محلي قال إن سجن عكاشة أصبح منذ مدة دولة داخل الدولة و يعرف اكتضاضا رهيبا وهيمنة مطلقة لتجار المخدرات من كل نوع عليه بما فيهم حراس السجن حيث تسود فيه قوانين العصابات ويعيش فيه بعض سجناء خمسة نجوم من خدام الدولة في غرف مزودة بكل انواع الترفيه والمجون يصعب وجودها خارج اسوارها .




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.