آخر الأخبار :

مسيرة شعبية بمدينة تنغير يوم 10 نونبر ضد الفساد والاستبداد


تستعد ساكنة تنغير لتنظيم مسيرة شعبية حاشدة يوم الخميس القادم 10 نونبر إحتجاجا على تردي الاوضاع الاجتماعية والاقتصادية والثقافية بالاقليم . وقد عدد البيان الصادر عن تنسيقية "شباب تنغير ضد الفساد والاستبداد " بعض أوجه الاستهتار والتهميش الدي تعيش على وقعه ساكنة أحد الاقاليم المحدثة مؤخرا والاكثر هشاشة وطنيا داعيا الساكنة للمشاركة بكثافة لإيصال اصواتهم الى المسؤولين على المستوى المركزي بالرباط .
وهدا نص بيان التنسيقية كما توصل الموقع بنسخة منه :
وعملاً بالخطاب الملكي الأخير المُندِّد بهفوات الإدارة المغربية، والذي أكّد فيه صاحب الجلالة على ضرورة خدمة الإدارة للمواطن المغربي.. وامام التجاهل التام للجهات المعنية ونهج سياسة الاذان الصماء في حق المطالب المشروعة لساكنة تنغير وفي اطار الاستمرار وفي انتظار التعاطي الجدي مع مطالب ساكنة إقليم تنغير  ، قررت هذه الأخير تنظيم مسيرة شعبية إحتجاجية يوم 10 من شهر نونبر القادم للمطالبــة ب :
 
• قطاع الصحة: إنشاء مستشفى إقليمي في المستوى، وتزويده بالتخصصات الطبية المطلوبة وبوسائل وآليات العلاج والاستشفاء المختلفة، وإحداث مراكز صحية مناسبة في مختلف الجماعات وتزويدها بالوسائل المادية والبشرية اللازمة.
• البنيات التحتية: إصلاح شبكة الصرف الصحي وإيجاد حل سريع لمشكل الواد الحار بمركز تنغير. وإقامة مختلف البنيات الاجتماعية: – الإدارية والاستشفائية والتعليمية والشبابية والرياضية والثقافية. ثم رفع العزلة عن المناطق غير المستفيدة من الشبكة الطرقية في تودغى السفلى والعليا (احجامن –  ايت اسمن …)
• قطاع التعليم: التعجيل بافتتاح ثانوية المرابطين بتنغير ، وتعميم المنحة الجامعية على طلبة إقليم تنغير، ثم التعجيل بإقامة نواة جامعية حقيقية بمنطقة تنغير.
• قطاع التعمير: إقامة البنيات التحتية اللازمة المرتبطة بتطوير القطاع. ومحاربة لوبيات الفساد العقاري، ثم الإسراع في إيجاد حل حقيقي لمشكل الوداديات السكنية بتنغير.
• قطاع الفلاحة: خلق ظروف حقيقية لتأطير الفلاح المحلي والتعويض عن الأضرار التي تخلفها الفيضانات، دعم وتقوية وتجديد البنيات الهيدروفلاحية: سواقي – سدود – محطات الضخ… ثم دعم العمل التعاوني والجمعوي المرتبط بالقطاع.
• قطاع الشباب والرياضة: إعادة الاعتبار للفضاءات الشبابية: الثقافية، التربوية، الترفيهية، الرياضية.. دعم البرامج الشبابية وإيجاد البدائل الاجتماعية المناسبة.
• قطاع الاستثمار و التشغيل: إرجاع الأراضي المنهوبة وجعلها رهن إشارة الاستثمارات الحقيقية، ودعم الاستثمار الحقيقي في المنطقة في إطار برامج ملموسة النتائج. إقامة مؤسسات وشعب للتكوين محليا تتناسب مع خصوصيات المنطقة. وتشجيع المقاولات الصغرى والمتوسطة. وخلق توازن في إجراء مباريات التوظيف بتوزيع المراكز على مختلف المناطق، وجعل شروط التشغيل شفافة ونزيهة




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.