آخر الأخبار :

أخوات ملك المغرب يستثمرن في نهب مقالع الاحجار بعد الرمال


كشف موقع "مغرب كونفيدونسيال" الفرنسي، أن شركة "أونيهولد"، التي تملكها الأميرة مريم شقيقة الملك محمد السادس، قررت الاستثمار في مقالع "الحجر"، وذلك بعد تخليها عن مقالع الرمال.
 
وأفاد الموقع الفرنسي، ان شركة "أونيهولد" التي تملكها الأميرة مريم، والتابعة للهولدينغ الملكي "كوبروبار"، باعت حصتها في شركة "أزيكوما" التي تدير مقلعا للرمال في عين تيزغة بإقليم بن سليمان .
 
ووفق ذات المصادر، فقد عقدت مؤخرا شركة الأميرة مريم ورجل الأعمال جمال آيت منا، اتفاقا للاستثمار في مقالع الحجر، من خلال الشركتين العقاريتين "Unihold" و"Immohold".
 
وأضاف الموقع الفرنسي، ان الأميرة اشترت أسهما في رأسمال شركة "Mannesmann Développement" للتنمية في نونبر الماضي، التي تعود ملكيتها لجمال الدين ايت منا، مشيرا إلى ان هذه الشركة، تعتزم بناء مجمع سكني كبير قرب الشريط الساحلي بمدينة المحمدية
 
وحسب المصادر ذاتها، ففي شتنبر 2015، اشترت "أونيهولد"، اسهما في شركة "أزيكوما" التي أسسها رشيد فهمان، نائب الرئيس السابق للجماعية الملكية لرياضة الفروسية، وشريك شقيقة الملك الأميرة أسماء، في شركة "سيتروس أطلس".
 
وأضاف الموقع الفرنسي، ان حصة "أونيهولد"، بقيت في حيازة العائلة الملكية، فقد تم الحصول عليها من قبل رجل الظل عبد الهادي زهير، الذي اقتنى في عام 2016 العديد من الأصول العقارية لفائدة الأمير مولاي رشيد. كما قام عبد الهادي زهير بشراء أسهم أزيكوما التي يملكها رجل الأعمال جمال الدين ايت منا.
 
وحسب مجلة "تيل كيل"، فعندما قررت "الشركة الوطنية للاستثمارات"(SNI) وشركة "أومنيوم أفريقيا" (ONA) الانسحاب من البورصة عام 2010، رأت النور العديد من المجموعات (الهولدينغ)، مثل "بروفيدونس هولدينغ" (Providence Holding)، و"أنهولد"(Unihold)، و"ستار فينونس"(Star Finance)، و"يانو بارتيباسيون"(Yano Participation).
 
هذه المجموعات الأربع تمثل نحو 49 في المائة من "كوبروبار" (Copropar)، الهولدينغ الذي يوجد على رأس "الشركة الوطنية للاستثمارات" (SNI)، وذلك حسب بيانات حسابات عام 2014.
 
وطبقا لذات المجلة فإن هذه المجموعات الأربع تملكها على التوالي الأميرات شقيقات الملك محمد السادس، مريم مالكة "أنيهولد"(Unihold)، وحسناء مالكة "ستار فينونس"(Star Finance)، وأسماء مالكة "يانو بارتيباسيون"(Yano Participation)، بينما يملك المجموعة الرابعة "بروفيدونس هولدينغ" (Providence Holding)، شقيقهن وشقيق الملك، الأمير رشيد.




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.