آخر الأخبار :

ندوة بتنغير تحاول الاجابة عن معضلة التعاقد


تنغير : ندوةحول معضلة التعاقد 
نظم الاتحاد المحلي للكونفدرالية الديموقراطية للشغل بتنغير ندوة تحت عنوان:نظام التعاقد تمهيد للخوصصة الشاملة للمدرسة العمومية، وذلك يوم الاربعاء 27 مارس2019 ابتداء من الساعة السادسة مساء بالمركز الثقافي بالحي المنجمي، من تاطير الاستاذين: محمد العثماني وحميد العثماني اللذان تناولا هذا الموضوع بالدرس والتحليل عبر المحاور التالية:
-السياق العام لنظام التعاقد٠
الاسس المرجعية للتشغيل بالتعاقد٠
-مخطط التعاقد مخطط طبقي بامتياز٠
-قراءة في بنود الانظمة الاساسية لاطر الاكاديميات٠
-تجربة الاساتدة المتدربين
-خلاصات وتوصيات٠
في البداية تطرق الاستاذ محمد العثماني الى هذه المحاور بكثير من الشرح والتفصيل في المضامين مع تقديم امثلة حية على سعي الدولة المغربية  الحتيت نحو خوصصة الوظيفة في عدة مؤسسات ومنها المدرسة العمومية، تنفيذا لاملاءات صندوق النقد الدولي٠
وفي الشق الثاني من هذه الندوة تناول الكلمة الاستاذ حميد العثماني،  وفي اطار تقاسم التجارب اشار الى ان سياق الاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لا يختلف عن تجربة الاساتذة المتدربين، وبالتالي وقف كثيرا على مجموعة من النقط التي ارخت لهذة التجربة التي اسفرت عن نتائج ايجابية اهمها الترسيم في الوظيفة العمومية٠
  وفي الشق الاخير من الندوة ألقت جميلة اوشتي منسقة الأساتذة  الذين فرض عليهم التعاقد  بتنغير مداخلتها وجاءت في اطار رؤية شاملة للتراجعات التي عرفها المغرب منذ بداية الثمانينات في كل ما له علاقة بالمجالات العمومية كالصحة و التعليم في مقابل تكريس سافر للخوصصة. وخلصت المتدخلة الى أن  مخطط التعاقد هو آحدث حلقات هذا المسلسل التراجعي الذي دق آخر مسمار في نعش التعليم والوظيفة العموميتين.
كما اضافت الاستاذة المنسقة أن مجابهة هذا المخطط يجب ان تكون من طرف كل المعنيين بالمنظومة التعليمية بالمغرب لما لهذا المخطط من تكريس للهشاشة في هذا القطاع الحيوي.
وفي ختام تدخلها أكدت جميلة اوشتي إنخراطهم كاساتذة مديرية تنغير  في جميع المحطات النظالية المسطرة من طرف التنسيقية الوطنية ايمانا منا بمشروعية مطالبهم .
 وفي اطار الردود والتفاعل مع كل المداخلات التي اغنت النقاش،  تم اختتام اشغال هذه الندوة بمجموعة من التوصيات التي حاولت الاجابة عن افاق العمل ٠
4951.jpg
 




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.