آخر الأخبار :

كلُّ سنةٍ .. وأنتَ وطني ..

كل الأعوام فيك يا وطني
توائمٌ من السأمِ
ألوانها زاهية ، وقلبها مُرٌّ كالعلقمِ
كل سنواتك يا وطني
سلاسلٌ متناسلةٌ
وسجونٌ متلاصقةٌ من الآلامِ
وأقفالٌ موصدةٌ من الاحلامِ
***
كل السنوات فيك يا وطني
تزحف تحت عتبة القهرِ والفقرِ
مجروحةَ الكلامِ والبدنِ
تقف بين مطرقة الالمِ
وسِندان الاملِ
كل الأعوام تناثرت أشلاؤها
على طول خارطة الوطنِ
***
كل السنواتِ أصبحت كالموتِ الرحيمِ
ملفوفةً في الكفنِ
تنتظر فتوى الشيطان الرجيمِ
كي تدخلَ سجل تاريخ العَفَنِ
كل السنوات في وطني
تمشي مبتورةَ الأطرافِ
سقطت دراعُها ، ولا من يلتقطْها
وعصا ، تُبيحُ دمَها
وتغتصب كرامتها
وكل السنوات صرخاتٌ في السر والعلنِ
تطوف شوارع مدينة منزوعةِ الأفراحِ
***
رأيت أجساد الكفاحِ
تتسلل كالفجر ، مع نور الصباحِ
بين بقايا الاشلاء المبعثرة
الى أفئدة الروحِ
كي ترسم ابتسامةَ القمرِ
وقُبْلة فوق جبين وطني
كُل سنةٍ ، وأنتَ وطني ..

حكيمة الشاوي

في 1 / 1 / 2014



نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.