آخر الأخبار :

17 في المائة من ميزانية المغرب ستبتلعها صناديق سرية ممنوع المحاسبة حولها

ينايري.كوم في بلد لايتوقف مسؤولوه من الحديث عن الشفافية والمحاسبة وافق البرلمان المغربي عن ميزانية 2015 التي بلغت 383 مليار درهم . فقد كشف تقرير حول الحسابات الخصوصية مرفق بقانون المالية الذي صادق عليه البرلمان بكل غرفه عن تخصيص الحكومة المغربية لمبلغ 66 مليار درهم لمايسمى بالصناديق السوداء وعددها 75 صندوقا اي نسبة 17 في المائة من من حجم ميزانية المغرب . مع العلم أن هاته الصناديق خارجة عن المساءلة او المحاسبة عن مصير اموالها في البرلمان ولجانه المختصة .
وحسب التقسيم الوزاري فوزارة الاقتصاد والمالية تقوم خلال سنة 2015، بتدبير 29 حسابا منها 16 حسابا مرصودا لأمور خصوصية وكذا كافة حسابات الانخراط في الهيئات الدولية والعمليات النقدية والقروض، تليها وزارة الداخلية بـ11 حسابا، و ويشرف رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، بنفسه على 5 صناديق تابعة لرئاسة الحكومة، وتوجد تحت تصرفه بشكل مباشر، متبوعا بإدارة الدفاع الوطني التي تشرف على 4 حسابات، ثم وزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة بثلاثة حسابات، بينما خصص حسابين لكل من وزارات التجهيز والنقل واللوجستيك، والفلاحة والصيد البحري، والعدل والحريات، وكذا المندوبية السامية للمياه والغابات ومحاربة التصحر .
وسياسة الصناديق السوداء ورثها المغرب من فرنسا المستعمرة لكن هاته الاخيرة تخلت عنها منذ ثلاثة عقود واخضعت مابقي منها لمحاسبة ومساءلة الجمعية الوطنية والقضاء . وكأن النظام المغربي فهم التبعية في سياسة الاحتفاظ بأسوأ ماانتجته ومحاربة كل ايجابياتها في التحديث والشفافية والمحاسبة والدمقرطة ....
واذا اضفنا 32 مليار درهم مخصصة للجيش و2.6 مليار مخصصة للبلاط الملكي فسنحصل على قرابة 100 مليار درهم اي قرابة ثلث ميزانية الدولة كلها ميزانية خارجة عن اية امكانية لمناقشتها والتصديق عليها يتم فقط بالرش ولاشئ غير الرش
ربما طريقة تبول البعير هو المثال الاصلح لوصف نوعية التقدم الذي يسير عليه المغرب ...




نشر الخبر :
نشر الخبر : موقع ينايري
عدد المشاهدات
عدد التعليقات :
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية،.