آخر الأخبار :

المجاوي من سجن عكاشة يدعو الى المزاوجة بين التحصيل الدراسي والعمل على استمرار الحراك


في تواصل مع محمد المجاوي أحد قيادي معتقلي الحراك المعتقلين بسجن عكاشة بالدار البيضاء زوال يومه الاثنين 4 شتنبر، أبلغنا رسالة شفوية موجهة للحراك الشعبي بالريف وللرأي العام بصفة عامة، والرسالة عبارة عن توضيحات وتأكيد لمواقفه ومواقف الحراك.
 
أكد المجاوي في رسالته ادانته لاستمرار الاعتقالات التي تستهدف نشطاء الحراك والتي لم تتوقف حتى يوم عيد الأضحى، كما أبلغ تحية الصمود لكل المواقع والنشطاء الذين يحصّنون استمرار الحراك.
 
وشدد المجاوي في رسالته على تحميل المسؤولية للدولة للوضع الذي يحيط الدخول الدراسي بالريف هذا الموسم، بسبب اعتقال العديد من التلاميذ بعضهم قاصر، وبسبب تحويل مدارس واعداديات اقليم الحسيمة الى ثكنات عسكرية، وما سيترتب عن ذلك من احتقان وتوتير أجواء الدراسة.
 
من جهة أخرى حث المجاوي تلاميذ الريف وأولياء أمورهم على التحصيل الدراسي الجيد والاجتهاد، دون أن يعني ذلك التخلي عن الحراك، بل يجب المزاوجة بين الاستمرار في الحراك وتقوية لحمته مع الالتزام بالتحصيل الدراسي، يوضح المجاوي.
 
في موضوع أخر، أكد المجاوي أن أوضاعهم في السجن ليست على ما يرام، اذ هناك العديد من المضايقات التي تطالهم، منها عدم السماح لهم بلقاء كل من نبيل احمجيق وجلول وربيع الابلق ومحسن اثاري، في الوقت الذي انتهى فيه التحقيق، ويفترض ان يتم تجميعهم في جناح واحد، غير أنه لحد الآن لا يسمح لهم بلقاء بعض رفاقهم، ولهذا لا يستبعد المجاوي إقدامهم على تنفيذ شكل احتجاجي يوم الأربعاء القادم اذا لم يتم حل هذا المشكل.
 
وفيما يخص موضوعات أخرى تشغل بال الحراك الشعبي، من قبيل المبادرات التي تسعى الى ايجاد لحل لملف الحراك، وكذا موضوع التنسيقية الاوربية للجن الحراك، فقد أكد المجاوي أن معتقلي الحراك بعكاشة هم بصدد صياغة بيان تفصيلي لتوضيح موقفهم من هذه الموضوعات، وسينشر في أقوب وقت.




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.