آخر الأخبار :

مربيات من أجل " من غشنا فهو منا "


إختلف قوم الموغريب الساكن بجمهورية فايسبوكستان العظمى حول الصورة والزمكان الذي أخذت منه  . هناك من استفزته الصورة وأحس أنها تخدش صورته الاخلاقية في المجتمع باعتبار الممتحنات كلهن محجبات فالتجأ الى تبرير المؤامر ضد الحجاب والمرأة الملتزمة المسلمة خلص الى أن الصورة فوطوشوب مزورة .
فئة أخرى من نساء التعليم ورجاله رفضوا ان تكون خاصة بممتحنات في مباراة الكفاءة المهنة وخلص بعضهم الى أنها للمرشدات الدينية في مبارة لتخرجهن .
في كل الاحوال الصورة تظهر كارثة تخرب المجتمع الموغرابي ولن تقم له قائمة طالما تسود كل مناحي الحياة  الصورة لمغربيات يجتزن امتحانا وبعضهن حصلتهن كاميرا الهاتف ينقلن  بمعنى يمارسن الغش من أجل النجاح  فإن كن مدرسات او مرشدات فلافرق مادمن غشاشات ، والغشاش لايمكن  أن يربي الناس على محاربته لأن فاقد الشئ لن يعطيه ...




نشر الخبر :
عدد المشاهدات
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاته،وتجنب استعمال الكلمات النابية أو الحاطة للكرامة الإنسانية.